حرب القراصنه

منتدى تشويقي لقتالات وتقارير والعاب ومانجا وانمي ون بيس .. ادخل .. سجل .. شارك .. ابدع فانت في حرب القراصنه
 
اليوميةالرئيسيةالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولس .و .جبحـث

شاطر | 
 

 ويتساءلون !!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ƊƛƝƓЄƦƠƲƧ



الفــــاكــــهـــة : فاكهة الفهد
عدد المساهمات : 106
المعرفة : 2208
تاريخ التسجيل : 28/06/2014

مُساهمةموضوع: ويتساءلون !!   الأربعاء أغسطس 27, 2014 5:52 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

لو أطلنا النظر إلى أغلب الأشياء التي تحدث حولنا لاكتشفنا أننا مازلنا نبحث عنا، ثم لا نلبث إلا ونجد البحث صعباً، فأغلبنا لا يمكنه الاستمرار.
ولو سألنا أنفسنا عن كيفية تقييمنا لأنفسنا، فقد نعجز في تقييم ذواتنا، فالآخرون لهم الحق في ذلك، فماذا لو لحقناها قبل أن تذبل ويصيبها الهرم والزهايمر والكثير من الأفكار السوداوية والألغام الغربية لكان ذلك أفضل للإنسانية أن تحيا بصدق وتقرر، ثم تفرز أوراقها بثبات وشفافية.
ماذا لو أفسحنا الطريق للمحتاجين وللمبدعين وللصدق ولتفاصيل أكثر شرعية تعيد لهم ما نهبته العولمة والتدخل الغربي الدخيل والمنحط أغلب الأحيان؟ ماذا لو تركت الزوجة العاملة فكرة العمل، وسارعت إلى احتضان أطفالها، وفكرت في مملكتها وزوجها، وفي إكمال رسالة الأمومة التي بترتها نصفين أحدهما للمربية الأخرى لها؟ ماذا لو ركنت سيارتك أنت أيها الموظف في مكان مناسب وواصلت المشي على قدميك نحو عملك، للمحافظة على صحتك وما تبقى من حياتك العمرية ووقيت ذاتك من أمراض العصر، جرب ذلك؟
ماذا لو مر هذا اليوم ولم نجد تويتر ولا إنستغرام ولا واتس أب، وما اعتدناه في حياتنا اليومية من تكنولوجيا عصرية؟ ماذا لو لم تتمكن من تحريك يديك فجأة واستحال الحديث أن يحرك لسانك وتجرعت روحك الصمت؟ ماذا لو عدت إلى الوراء لتلك المرحلة الطفولية، كيف لك أن تبدأ حياتك من جديد؟ ماذا لو تكلم الأموات في القبور وصمت الأحياء على الأرض؟ ماذا لو تفاجأت بأنك لست بين أهلك الحقيقيين، وتخيلت نفسك يتيماً وحيداً لا تعرف من أنت؟
ماذا لو وجدت أمامك كنزاً من الجواهر الثمينة والأوراق النقدية، وكنت بعيداً عن المدن ووحيداً على رمال الصحراء؟ ماذا لو حدث أن قفزت أيقونة حرف الهاء عن «الكيبورد» ولحقتها الألف .. أنت مشدوه وتحاول جاهداً أن تنهي تقريراً مهماً لمديرك الذي ينتظرك في الغرفة المجاورة؟ ماذا لو ملكت آلة الزمن، فأي زمن ترغب أن تعيش فيه؟ ماذا لو تصفحت ذاتك يومياً وحاسبتها قبل أن تنام ونمت وأنت تشعر بالوئام وراحة الفكر والبال وتبدلت الأحوال وتحققت الآمال، حتماً سترمي كلمة «لو» في مقبرة الأوهام.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ويتساءلون !!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حرب القراصنه :: القسم العام :: المنتدى العام-
انتقل الى: